مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنة النبوية تختتم اختبارات المتقدمين للمسابقة الرمضانية في القرأن الكريم لموظفي حكومة الشارقة وذلك عن بعد

مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنة النبوية تختتم اختبارات المتقدمين للمسابقة الرمضانية في القرأن الكريم لموظفي حكومة الشارقة وذلك عن بعد

الشارقة في 21 مايو 2020/
اختتمت مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنة النبوية اختباراتها للمتقدمين للمسابقة الرمضانية للقرآن الكريم في دورتها الرابعة والمخصصة لموظفي حكومة الشارقة من الدوائر الحكومية وشبه الحكومية وذلك لعام 1441هـ / 2020م

وتعد المسابقة جزءا من استراتيجية مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنة النبوية في سعيها لتحفيز فئة الموظفين كجزء من المجتمع على حفظ سور من القرآن الكريم وسط إشادة والثناء كبير على طرح المسابقة وفكرتها التي تتواصل للعام الرابع على التواصل لاسيما خلال شهر رمضان الكريم .

ويأتي انعقاد المسابقة الرمضانية رغم جائحة كورونا والمخصصة لكوادر حكومة الشارقة بعد النجاح الكبير الذي حققته المسابقة في دورتها الثلاث الماضية والاقبال من قبل الموظفين والموظفات في حفظ وتجويد أيات الذكر الحكيم.

وخصصت المسابقة في حفظ سور المزمل والمدثر والقيامة والانسان والمرسلات ودعي للمشاركة بها كافة الكوادر العاملة في حكومة الشارقة سواء من الجهات الحكومية وشبه الحكومية .

وبدأت اختبارات المتقدمين أمام اللجان وذلك عن بعد باستخدام البرامج التقنية الحديثة وتقييم المشاركين والمشاركات وذلك على مدى خمسة أيام متواصلة لاتاحة المجال لكافة المسجلين بالاختبار .

يذكر أن مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنة تعمل وفق رؤاها على مواصلة تنظيم الجوائز والمسابقبة القرآنية في كل عام ومنها المسابقة الرمضانية لموظفي حكومة الشارقة والتي تأتي لتحفيز الموظفين والموظفات على حفظ القرآن الكريم وتشجيعهم رغم أعبائهم الوظيفية لتلاوة وحفظ آيات القرآن الكريم لاسيما خلال شهر رمضان الكريم فالمؤسسة في اطار السعي الحثيث للتواصل مع شرائح المجتمع تسعى إلى توجيه كافة أفراد المجتمع بما فيها الموظفين و الأبناء والأجيال الناشئة نحو الطريق السليم وحفظ القرآن الكريم .